منتديات عروبتنا



 
الرئيسيةالتسجيلدخولاذاعات احلى عرب الاسلاميهالشبكه العلميهالمجموعات

شاطر | 
 

  اشاعرة الأمل " Emily Dickinson "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسمه حب
ادارة عروبتنا
ادارة عروبتنا
avatar

البلد عروبتنا

عداد التميز
الاوسمه


مُساهمةموضوع: اشاعرة الأمل " Emily Dickinson "   26.05.11 13:35

عن ماهية الشعر قالت:

(عندما تقرأ نصاً فتصيبك تلك الرعشة، فاعرف انك تقرأ شعراً)






إميلي ديكنسون

هي إحدى شاعرات القرن التاسع عشر المتميزين التي ازدادت شهرتها بعد وفاتها.
ولدت الشاعرة اميلي اليزابيث ديكنسون في بلدة (أمرست Amherst) في ولاية
(ماستشيوستس Massachusetts) في العاشر من ديسمبر عام 1830،
عاشت في عزلة مع أختها وأمها.. على الرغم من أنها كانت امرأة حيوية..
لكنها فضلت الانسحاب من الحياة العامة حتى انطفأت شعلتها..
متأثرة بمرض أصاب كليتيها.

كانت (اميلي) تفضل كتابة العالم عن بعد فانسحبت عنه لتتأمله بعد وفاتها، كانت (اميلي ديكنسون)
تجد ذاتها.. في عزلتها المطبقة حولها وفي العقد الأخير من حياتها لم تغادر بيتها أبداً..
بل رفضت رؤية الغرباء.

قصائد اميلي متميزة في عهدها فهي قصائد قصيرة وقد تناولت قصائدها الموضوعات التالية ا
لموت والخلود وحب الطبيعة وقد انسكبت أفكارها ومشاعرها في رسائلها إلى أصدقائها،
رغم أن الكثير من معارف اميلي كانوا مدركين لكتاباتها ولكن بعد موتها اكتشفت
شقيقتها /Lavinia مخبأ قصائدها التي بلغت حوالي 1800 قصيدة.

لم تكن الشاعرة اميلي كاتبة محترفة ولا هاوية كانت شاعرة ذات هوية خاصة فقد كتبت بلا تعب
وأظهرت موهبتها الأدبية، وعلى الرغم من الانتقادات والشك في براعة اميلي الأدبية
التي وجهت لشعرها في العقد الأخير من القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين
إلا أن النقاد اليوم اعتبروا ديكنسون من اعظم الشعراء الأمريكيين وأنها تقف،
مع (الشاعر الأمريكي ويتمان (Whitman) على قمة الإنجازات الأمريكية في الشعر،
وإنها أعظم شاعرة بين النساء).








أحـــ عــــــرب ـــلى
كنت هنا ذات يوم فاذكروني بالخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسمه حب
ادارة عروبتنا
ادارة عروبتنا
avatar

البلد عروبتنا

عداد التميز
الاوسمه


مُساهمةموضوع: رد: اشاعرة الأمل " Emily Dickinson "   26.05.11 13:38


بعض كتابات
" Emily Dickinson "

فاصل بنيا


ليس ثمة من سفينة مثل الكتاب
تنقلنا بحرية بعيدا عن الأرض،
ولا هناك عدّاء أسرع من شِعر وثّاب مطلق العنان.
إنها سفرة إلى مدن الوداع دون وسائل سفر ،
فما أسهل هذه الرحلة التي تحمل روح الإنسان!
مت للجمال ولكن نادراتشوقت للجمال
إلا أنه بشق النفس ينجلي في القبر،

حين يموت أحد في سبيل الحق يضطجع في غرفة مجاورة.
سألني برفق لماذا سقطت ؟" للجمال," أجبتُ.
" وأنا للحقيقة، - و الحالتان سواء ؛ فنحن اخوة، "
قال:هكذا, مثلما يلتقي الأقرباء في ليلة ،تكلمنا بين الحجرات،
حتى أدركت الأشنات شفاهنا،
و أخفت أسماءنا.


فاصل بنيا






أحـــ عــــــرب ـــلى
كنت هنا ذات يوم فاذكروني بالخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسمه حب
ادارة عروبتنا
ادارة عروبتنا
avatar

البلد عروبتنا

عداد التميز
الاوسمه


مُساهمةموضوع: رد: اشاعرة الأمل " Emily Dickinson "   26.05.11 13:42



ضجيج في الدار
فاصل بنيا


الضجيج في الدار،
و الصباح الذي ينبلج بعد الموت،
هو من أقدس صناعاتنا التي أنجزت على الأرض،-
فبعد أن تم تطهير القلب،و طرد الحب،
لم نعد نريد استخدام القلب ثانية أبدا.

لأني لم أستطع التوقف للموت ،
توقف لي بنفسه بصدر رحب،
و العربة لم تحمل أحدا سوانا و الخلود،
سرنا مهلا ،كان لا يعرف التسرع ،
كنت متخلية عن عملي، و راحتي أيضا،لكياسته.

مررنا في محاذاة المدرسة حيث كان الأطفال يلعبون،
لم يؤدوا واجباتهم اليومية بأكمل وجه،
مررنا بحقول حبوب محدّقة،
مررنا بشمس الأصيل.
مررنا أمام دار بدا وَرَما للأرض؛
يتبين سقفه والإفريز بالكاد؛
لكن ثمة رابية كانت تبرز أمامنا.
فمنذ قرون خلت ,يبدو القرن أقصر من اليوم
الذي ظننت فيه رؤوس الجياد الراكضة صوب الأبدية.

شعرت أن ثمة مأتما في رأسي،
والمعزّون ، بمجيئهم و ذهابهم،
ظلوا يدوسون الجنازة
حتى قامت .


فاصل بنيا






أحـــ عــــــرب ـــلى
كنت هنا ذات يوم فاذكروني بالخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اشاعرة الأمل " Emily Dickinson "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عروبتنا :: عروبتنا الثقافيه والمعرفيه ::  الصالون الثقافى-
انتقل الى: