منتديات عروبتنا



 
الرئيسيةالتسجيلدخولاذاعات احلى عرب الاسلاميهالشبكه العلميهالمجموعات

شاطر | 
 

 التعايش بالحب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسمه حب
ادارة عروبتنا
ادارة عروبتنا
avatar

البلد عروبتنا

عداد التميز
الاوسمه


مُساهمةموضوع: التعايش بالحب    05.07.11 16:02



البسمله



يقولون

اننا نحب الحب قبل ان نحب
ونرسم له باذهاننا صور سريالية
ولسنا على استعداد ان نتخيله على غير الصورة التي رسمناها له
تلك الصورة التي يفرضها علينا خيالنا
فنظل نبحث عليه ونلهث ورائه حتى تهرب أنفاسنا من بين ضلوعنا
ونستميت حتى نجده ثم نفشل في التعايش معه في بعض الاحيان


فهل يملك الحب مهارة خارقة لصنع واقع مغاير لواقعنا؟
ام انه لا يشاهد الا بالعينين فلا يراه المحب ؟
وهل صحيح ان الحب لا يعرف المستحيل في العطاء دون انانية ؟
ترى أين تكمن بذرة الحب؟ومتى تظهر فروعها؟
ماهي المدة التي تثمر فيها هذه الشجرة ؟



و السؤال الاهم
هل ندرك هذه الشجرة العملاقة
التي قد تموت فجأة بنفس الايادي التي زرعتها وروتها ؟


فكل الاشياء تولد صغيرة ما عدى الموت والحب
فالحب يولد كبيرا وتدريجيا يتراجع ويتضاءل
اتسائل اليوم وفي هذه اللحظة ....


هل الحب الزائف هو المسؤول عن تدمير السعادة
عندما يغدر في القلوب ولا يحترم العقول؟
ام انه نوع من الحب الذي لا يقوى عن الدفاع عن نفسه ؟
فيتلاشى بسرعة البرق ام ان البشر هم انفسهم
لا يعرفون كيف يحبون ويتعايشون مع الحب ؟



مؤكد ان السعادة شيئ جميل....
نقضي وقتا طويلا نبحث عنها ونتعقب خطواتها
ونرصد ظلها المتسرب من بين ايدينا
وبعد طول عناء نكتشف انها تقبع في أعماقنا
وذلك حين نصل الى حالة الرضا عن انفسنا
وعجلة الزمن تدور بسرعة تفوق خطواتنا و تسبق رغباتنا
وما علينا سوى الجهاد حتى نجعل الانانية الساكنة فينا عطاء
والعطاء اخلاص ووفاء و الوفاء يتحول بدوره الى ولاء والولاء الى انتماء
لنتوحد ونسعد في حياتنا ونتعايش بالحب


الحب ذاك الاحساس الرائع ايامه لحظات صدق وصفاء
ونبضاته انفاس حنان وندائه مودة وانسجام وعالمه سعادة وهناء
فهل نحتاج لنداء ليعود هذا الاحساس الجميل بيننا ؟
احساس رحل من حياتنا وكاد ينقرض من عالــمنا

ولتعلموا ان محبة الناس لا يشعر بلذنها الا من تذوقها
انتظر مداخلاتكم وارائكم









أحـــ عــــــرب ـــلى
كنت هنا ذات يوم فاذكروني بالخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسمه حب
ادارة عروبتنا
ادارة عروبتنا
avatar

البلد عروبتنا

عداد التميز
الاوسمه


مُساهمةموضوع: رد: التعايش بالحب    08.07.11 22:02



sasa sasa sasa






أحـــ عــــــرب ـــلى
كنت هنا ذات يوم فاذكروني بالخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القيصر
مشارك
مشارك


البلد الجزائر


مُساهمةموضوع: رد: التعايش بالحب    09.07.11 11:44


أبدء باسم الله الرحمان الرحيم

إدارة عروبتنا

طرحت لنا موضوع جميل و حساس بأسلوب أجمل من الجمال
و كم يسرني مشاركتكم فيه بما يجول في خيالي و خاطري
الحب هو شعور و إحساس جميل أوله سعادة و آخره عذاب و قد صدقت في قولك
أن كل شيء في هذه الدنيا يخلق صغير
ثم يكبر إلا الحب فيخلق كبير ثم يتلاشى شيئا فشيئا, و الأسباب كثيرة
الحب له أعداء كثيرة و منها الغيرة إلى درجة الجنون رغم أنها خاصة من خواص
التي تؤكد وجود الحب و إن لم تكن
موجودة لن يكون هماك حب. و إن طغت أصبحت شك و الشك يقتل فينا الحب.
و لكل امرئ الصورة الخاصة التي رسمها لحبه و هنا تختلف الصور حسب الشخصيات
و البيئات المختلفة و لا تأتي الرياح
من ما تشتهي السفن

فهل يملك الحب مهارة خارقة لصنع واقع مغاير لواقعنا؟
الحب كالشجرة إن رعيتها أعطتك ثمارها و إن أهملتها تلاشت و ذبلت
ام انه لا يشاهد الا بالعينين فلا يراه المحب ؟

العين تعشق الجمال و تغالط الإنسان لأنه يا ما تحت السواهي دواهي
أما الحب هو لحن تعزفه الصدفة و تطرب و ترقص له القلوب مستجيبة
و خاضعة لهبات نسيمه

وهل صحيح ان الحب لا يعرف المستحيل في العطاء دون انانية ؟

الحب بطبيعته عطاء دون انتظار رد فعل و ليس اخذ و رد كما يقال
و ان وجدت فيه مقارن و حساب فلن يدوم و أوشك على الفناء

ترى أين تكمن بذرة الحب؟ومتى تظهر فروعها؟
ماهي المدة التي تثمر فيها هذه الشجرة ؟

ليس للحب مكان و لا زمان و لن يعترفا بعمر الإنسان
فيوجد في الكبير مثل ما يوجد في الصغير
فمن الطفولة إلى ألشيخوخته يكون للحب أسير

و السؤال الاهم
هل ندرك هذه الشجرة العملاقة
التي قد تموت فجأة بنفس الايادي التي زرعتها وروتها ؟


عذرا سيدتي شجرة الحب لم يزرعا الإنسان بإرادته بل تزرعها الصدفة فيه
أما عمر الحب فبإرادة الإنسان و حسن تعامله مع الحبيب و مراعاة شعوره
و الابتعاد عن الأنانية و حب النفس

سرني مشاركتكم هذا الموضوع الرائع كروعة قلمك الراقي كما يشرفني صداقتكم
و شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسمه حب
ادارة عروبتنا
ادارة عروبتنا
avatar

البلد عروبتنا

عداد التميز
الاوسمه


مُساهمةموضوع: رد: التعايش بالحب    12.07.11 23:19

القيصر كتب:

أبدء باسم الله الرحمان الرحيم

إدارة عروبتنا

طرحت لنا موضوع جميل و حساس بأسلوب أجمل من الجمال
و كم يسرني مشاركتكم فيه بما يجول في خيالي و خاطري
الحب هو شعور و إحساس جميل أوله سعادة و آخره عذاب و قد صدقت في قولك
أن كل شيء في هذه الدنيا يخلق صغير
ثم يكبر إلا الحب فيخلق كبير ثم يتلاشى شيئا فشيئا, و الأسباب كثيرة
الحب له أعداء كثيرة و منها الغيرة إلى درجة الجنون رغم أنها خاصة من خواص
التي تؤكد وجود الحب و إن لم تكن
موجودة لن يكون هماك حب. و إن طغت أصبحت شك و الشك يقتل فينا الحب.
و لكل امرئ الصورة الخاصة التي رسمها لحبه و هنا تختلف الصور حسب الشخصيات
و البيئات المختلفة و لا تأتي الرياح
من ما تشتهي السفن

فهل يملك الحب مهارة خارقة لصنع واقع مغاير لواقعنا؟
الحب كالشجرة إن رعيتها أعطتك ثمارها و إن أهملتها تلاشت و ذبلت
ام انه لا يشاهد الا بالعينين فلا يراه المحب ؟

العين تعشق الجمال و تغالط الإنسان لأنه يا ما تحت السواهي دواهي
أما الحب هو لحن تعزفه الصدفة و تطرب و ترقص له القلوب مستجيبة
و خاضعة لهبات نسيمه

وهل صحيح ان الحب لا يعرف المستحيل في العطاء دون انانية ؟

الحب بطبيعته عطاء دون انتظار رد فعل و ليس اخذ و رد كما يقال
و ان وجدت فيه مقارن و حساب فلن يدوم و أوشك على الفناء

ترى أين تكمن بذرة الحب؟ومتى تظهر فروعها؟
ماهي المدة التي تثمر فيها هذه الشجرة ؟

ليس للحب مكان و لا زمان و لن يعترفا بعمر الإنسان
فيوجد في الكبير مثل ما يوجد في الصغير
فمن الطفولة إلى ألشيخوخته يكون للحب أسير

و السؤال الاهم
هل ندرك هذه الشجرة العملاقة
التي قد تموت فجأة بنفس الايادي التي زرعتها وروتها ؟


عذرا سيدتي شجرة الحب لم يزرعا الإنسان بإرادته بل تزرعها الصدفة فيه
أما عمر الحب فبإرادة الإنسان و حسن تعامله مع الحبيب و مراعاة شعوره
و الابتعاد عن الأنانية و حب النفس

سرني مشاركتكم هذا الموضوع الرائع كروعة قلمك الراقي كما يشرفني صداقتكم
و شكرا

كعادتك ردود متقنة نابعة من وعي ومعرفة ودرايه
يسعدني دائما مرورك وشرف لنا مشاركتك
مودتي مع فائق احترامي وتقديري






أحـــ عــــــرب ـــلى
كنت هنا ذات يوم فاذكروني بالخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اميرة الظلام
اسرة عروبتنا
اسرة عروبتنا
avatar

البلد الاردن

عداد التميز

مُساهمةموضوع: رد: التعايش بالحب    06.08.11 22:21

اقتباس :

فهل يملك الحب مهارة خارقة لصنع واقع مغاير لواقعنا؟

وهل يوجد واقع فى حياتنا دون حب فبالحب تسمر الحياه لا شرط ان تحب
شخص حبيبا معشوقا لكن فى كل حياه يوجد من نمنحهم حبنا الذى يتوالد داخل اضلعنا


ام انه لا يشاهد الا بالعينين فلا يراه المحب ؟
ان كان للحب مراه فمراه الحب عمياء هههه لان المحب لا يرى الا امام عينيه احيانا تعشق بغير سبب ودون جدوى لا للحب لكن فقط لمجرد النظر فى صورة المحب
حياه تشبه بغرائب القبور لا ادرى هل نحن غرباء ام ماذا



وهل صحيح ان الحب لا يعرف المستحيل في العطاء دون انانية ؟

احيانا واحيانا الحب يدمر كل من حوله مثال
ممكن ان يحب احد شخص ويؤذى بسببه الغير اليست انانيه بل قمة التعاسه ان ترضي من تحب على حساب من يستحقون الافضل راي الشخصى

ترى أين تكمن بذرة الحب؟ومتى تظهر فروعها؟
ليس لها اى وقت محدد ممكن ان تظهر من بدايه حياتنا مع العلم باننا نحب
منذ الولاده ف بحب الام والاهل والاقارب الا يعنى هذا حب



ماهي المدة التي تثمر فيها هذه الشجرة ؟
بحسب القلب ممكن ان يتغير الحب مع الوقت او ينتهى بمجرد مرور الزمن
لا ندرى
هل الحب بالفعل يغير كل شئ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لا ادرى احبتى فى الله انا ايضا احبك غاليتى نسمه




اقتباس :

هل كلمه الحب تعني لنا فى ايامنا شيئااا فقد باتت ابواب مغلقه تعتليها حصون مجرده من الانسانيه

اقتباس :

و السؤال الاهم
هل ندرك هذه الشجرة العملاقة
التي قد تموت فجأة بنفس الايادي التي زرعتها وروتها ؟

فكل الاشياء تولد صغيرة ما عدى الموت والحب
فالحب يولد كبيرا وتدريجيا يتراجع ويتضاءل
اتسائل اليوم وفي هذه اللحظة ....


هل الحب الزائف هو المسؤول عن تدمير السعادة
عندما يغدر في القلوب ولا يحترم العقول؟
ام انه نوع من الحب الذي لا يقوى عن الدفاع عن نفسه ؟
فيتلاشى بسرعة البرق ام ان البشر هم انفسهم
لا يعرفون كيف يحبون ويتعايشون مع الحب ؟


مهما تعاقبت علينا الايام وحاولنا المحال ان ندرك الحب فاننا بعيدين كل البعد عن الحب الحقيقى
لان من يحب يعطى يفرح لاجلك لا يسمح لدمعه ان تنزل على خدك
فاين يكمن الحب
فقد غادر الزمان منذ وقت طويل
الان يعتقد البعض انه يحب بل انه يعشق لكن مع اول اختبار تراه يهدم كل مابناه

لانهم لا يعشقون من القلب انما هذا مجرد هوااااا عابر يعصف بروحهم

ربما الموت الشئ الوحيد الذى نعلم ان مات المحبوب وهو مازال على هذا الحب

حياه ومااادرانا ماتخبئ لنا


فهل نحتاج لنداء ليعود هذا الاحساس الجميل بيننا ؟
احساس رحل من حياتنا وكاد ينقرض من عالــمنا


القلب الصادق يهتف بروح الحب دون اى انذار كان
غاليتى الاحساس فى داخلنا موجود ولو اننا عبرت بنا الايام مراحل كثيرة نقول ان الحب لم يدق بابنا لكن
حبنا للغير
لسعاده الغير
لوفاء الاصدقاء
لاخلاصنا لهم لحبنا لفرحهم الا يعتبر هذا قمة الحب

ومع ذلك الشئ الذى دوما نبحث عنه حب يخفق فى الروح ينبض الشريان يعانق جبهات الزمان

هو فى وقت من الاوقات سياتى دون اى انذار

____________

نسمه حب
مااجمل ماطرحتى ومااجمل نبضاتك الدائمه
كل الحب المرسل لكي عبر الحروف

وبمحبه الله دوماااااا اراكي فى كل الخير
احبكى فى الله





اه ياعمــــــــــرى كم اشتقت لهمساتك
لنبض قلبك ---- كــــــــم فرقتنا الايام
وانت فى قلبى ك شريان

ااااه
يازمانى كم انت قاسي
وانانى


مدونتى
اوراق مبعثرة على هامش الحياه
http://mallaknmn.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التعايش بالحب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عروبتنا :: عروبتنا :: مائدة الحوار-
انتقل الى: